أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار عالمية / جناح إكسبو لايف .. تصميم إماراتي يلهم ملايين الزوار

جناح إكسبو لايف .. تصميم إماراتي يلهم ملايين الزوار

مركز عالمي لصنّاع التغيير في إكسبو 2020 دبي

  • جناح إكسبو لايف يستلهم رؤية الشيخ محمد بن راشد
  • الإماراتي أحمد عبد الرحمن بوخش من مكتب “اركيدنتيتي” في دبي يصمم جناح “مبدعون في الخير”
  • الجناح يلهم الملايين ويمثل موطن برنامج إكسبو لايف البالغة ميزانيته 100 مليون دولار

سيلهم جناح إكسبو لايف، وهو من تصميم إماراتي في منطقة الفرص بإكسبو 2020 دبي، ملايين الزوار، ليصبح كل منهم صانع تغيير، وذلك عبر عرض ابتكارات يدعمها البرنامج لها أثر ملموس على حياة الناس في مختلف أنحاء العالم.

يحمل الجناح اسم “مبدعون في الخير”، ويمثل تجربة عمادها الإنسان. الجناح من تصميم الإماراتي أحمد عبد الرحمن بوخش، المؤسس وكبير المعماريين في المكتب المعماري “اركيدنتيتي” ومقره دبي، ويمثل هذا في حد ذاته مصدر فخر لإكسبو لايف، وإكسبو 2020، ولدولة الإمارات.

تصميم الجناح مستلهم من الخيمة التي شهدت عام 1968 اللقاء التاريخي، في عرقوب السديرة، الذي جمع المغفور لهما بإذن الله صاحبي السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان والشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم، طيب الله ثراهما. وكانت ثمرة هذا اللقاء تأسيس دولة الإمارات عام 1971 بعد الوقوف على رؤية مشتركة من أجل حياة أفضل لشعبها، وهو ذاته المفهوم الذي يتبناه إكسبو لايف، برنامج الابتكار والشراكة العالمي من إكسبو 2020، الذي يبحث عن حلول مبتكرة تساعد على تحسين حياة الناس والحفاظ على الكوكب، ويمولها ويدعمها.

يجمع إكسبو لايف بين كل من برنامج مِنح الابتكار المؤثر، الذي يدعم حتى الآن 120 مبتكِرا في أنحاء العالم، بتقديم احتياجات التوجيه والإرشاد والترويج ومِنح تصل إلى 100 ألف دولار أمريكي، وبرنامج الابتكار للجامعات، الذي يدعم حتى الآن 46 فريقا جامعيا داخل دولة الإمارات بمنح تصل إلى 50 ألف درهم للمساعدة في تطوير ما يطرحون من أفكار وحلول ابتكارية.

تبلغ مساحة الجناح نحو 470 مترا مربعا، ويُبرز “الخير” في العالم، مطبّقا رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، ومستعرضا أعمال المبتكرين العالميين التي تساهم في تحسين حياة الناس.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد، استحدث برنامج إكسبو لايف، ليكون مفهوما جديدا على إكسبو الدولي، وذلك أثناء مرحلة التقديم لاستضافة الحدث الدولي الضخم عام 2013، فقدّم لإكسبو 2020 مئة مليون دولار، لاحتضان الابتكارات والأفكار من مختلف أنحاء العالم ودعمها.

ومن بين المشاريع التي تلقّت دعما حتى الآن تطبيق “ويلوغ”، وهو تطبيق ياباني يتيح لمستخدمي الكراسي المتحركة معلومات تمكّنهم من وصول أيسر للأماكن العامة؛ وتطبيق “ينمو” من السعودية، وهو أول منصة عربية لمساعدة مهنيي الرعاية الصحية في وضع خطط الرعاية لأصحاب الهمم وتحسين جودة خدمات التعليم والتأهيل الموجهة لهم، ومؤسسة “كيدوجو” من كينيا، وهي مؤسسة اجتماعية تقدم للأطفال في أحياء نيروبي الفقيرة رعاية مميزة وتعليما عالي الجودة بأسعار في المتناول، ومنصة “حبايبنا” من الأردن التي تجمع بين أولياء الأمور والمتخصصين في مجالات التعليم الخاص وإعادة التأهيل، لتبادل النصائح والإرشادات والخبرات.

وسيشهد جناح “مبدعون في الخير” إطلاق نسخة جديدة من “برنامج مِنح الابتكار المؤثر”، الذي استقبل حتى الآن أكثر من 11 ألف طلب مشاركة من 184 دولة. وستتاح للزوار فرصة طرح ابتكاراتهم الاجتماعية على أمل أن يصبح كل منهم في الدورة السادسة من البرنامج ضمن عائلة مبتكريه العالميين.

ومن هذا المنطلق، يمثل الجناح فرصة لمن يسعون بجدية للحصول على دعم لمشاريعهم، وللراغبين أيضا في أن يصبحوا صنّاعا للتغيير. سيدخل كل هؤلاء إلى “مبدعون في الخير” زوارا، وسيغادرون الحدث الأروع في العالم وقد استلهموا طريقا لصنع مستقبل أكثر إشراقا وتفاؤلا ورخاء.

وقال يوسف كايرز، نائب رئيس أول، إكسبو لايف في إكسبو 2020 دبي: “عبر قصص مبتكرينا من مختلف أنحاء العالم، سيسعى ’مبدعون في الخير‘ إلى إحداث تغيير في كل زواره، وإلهام الناس لفعل أشياء استثنائية عبر الاشتراك في برنامج يساهم في تمكين من يتمتعون بالجرأة والجاهزية لصنع التغيير الإيجابي”.

وأضاف: “تمثل تجربة زوار الجناح رحلة تحاكي مسار إكسبو لايف، من وعد بالبحث عن التغيير الإيجابي وتمويله ودعمه إلى مجتمع عالمي حقيقي يضم روادا يوحدهم اليقين بأن الابتكار من الجميع، وإلى الجميع.”.

وقال أحمد عبد الرحمن بوخش، مؤسس المكتب المعماري اركيدنتيتي: “أساس مفهوم الهندسة المعمارية هو إبراز ما في الداخل إلى الخارج. يجسد جناح إكسبو لايف هذا المفهوم بشكل دقيق، بحيث لا تقتصر أي فكرة على مربع واحد – بل تكون قابلة للتحول والوصول والإلهام لتملك القدرة على التأثير في من حولها”.

“أحد التحديات في تصميم ’مبدعون في الخير‘ تمثلت في جذب اهتمام الجمهور، وهي ذاتها فكرة إكسبو لايف. لدى دخول الناس إلى الخيمة، ستقع أعينهم على طيف من المناظر التي تعكس تخيلاتهم مع صور للعديد من المبتكرين العالميين. ويساهم التصميم الذي شارك في وضعه كل من تاكيشي ماروياما وسيرين علي، في أن يدرك الزوار أن من يفعلون الخير هم أيضا أناس عاديون مثلنا تماما.”

وهذه هي المرة الأولى التي يقام فيها إكسبو دولي في المنطقة العربية. وسيمثل إكسبو 2020 دبي منصة للتعاون الدولي والإبداع والابتكار والشراكة البنّاءة التي تسهم في بناء مستقبل أفضل لكل سكان كوكب الأرض. وسيستمر إكسبو الدولي في دبي لستة أشهر بين 20 أكتوبر 2020 و10 إبريل 2021.

عن turki

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *